مكتبة الهيئة »  فنون »

عند قوس قزح

ضحكات أيضاً


كم من ضحكات طفوليه

ليست في قواميس الشفاه ! :

الشجرة حين تزهر تحت قوس قزح

والوردة حين تحط عليها فراشه...

الينبوع حيث تغرف يدان ناعمتان

حفنة من  ماء روحه

والعصافير حيث ترف على السنابل الناضجة...

الغزالة وهي تخلف وراءها أسداً شرساً

والسمكة وهي تقفز من الشباك...

الجبال، مكللة بثلج يتوهج على قممها

رافضاً نزوله

والصخور، مزينة بشمس تنتثر عليها

كشذور الذهب...

الطرقات عندما يغطيها البرد

والبحر عندما تتلاطم أمواجه...

الخمرة تنسكب بغزاره

والأفق ينبع من خلفه النور...

القمر في اكتماله

والأنهار في امتلاء انكساراتها بالأغاني...

الحطب كلما تصاعد روحه لهباً

والجدران

كلما علقت عليها اللوحات والفساتين...

البيادر

والغلال تتراكم عليها

والحيوانات

والمرح يطير بها على الطرقات.......،

... وكم من ضحكات طفلة

 لا يتسع لها

 ميناء قصيده

ولم يكتشفها توقد قلب ! ! !....

 

*      *      *

منشورات الهيئة العامة السورية للكتاب
وزارة الثقافـة - دمشق ٢٠١١م
سعر النسخة ٢٣٠ ل.س أو ما يعادلها

بقلم: فـؤاد كحــل

تصنيف 2.64/5 (52.76%) (105 أصوات)

هل ترغب في التعليق؟