العدد 137 – أيار 2022

أصدقائي!
هل مِن المُمكن أن نتخيّل الحياةَ دونَ عمل؟
كلّ الناسِ يلعبون ويستسلمون للكسل!
ياه! إنّه مشهدٌ مزعج! كيفَ سنشتري فاكهتنا المفضّلة؟ ومن سيعالجنا إن اختفى الأطباء؟
وكيف سنذهبُ إلى بيتِ جدّتنا إن اختفى السائقون؟!
ومن سيعلّمنا إن اختفى المعلّمون؟
هل سنبقى في جهل؟!
من سيزرعُ القمحَ؟ ومَن سيعمّرُ المشفى؟
ومن سيطبعُ الكُتُبَ والمجلات؟
تبدو الحياةُ دونَ عمل مللاً في ملل،
فالعملُ يا أصدقائي، سرّ الحياة، ومنهُ نستمدّ الأمل،
فهل فكّرتم يوماً في عملكم المستقبلي؟
هل تخيّلتم أنفسكم بعد سنواتٍ؟
كيف سنساعِدُ الناسَ بالعلمِ والعمل؟
هيّا نقرأ، ونتخيّل، ونفكّر، ليُشرقَ الأمل

 

 

صــديقتـــكم شــــامة

 

اضغط على الرابط أدناه لقراءة العدد كاملاً:

(العدد 137 – أيار 2022) pdf.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.