الديانة السورية القديمة

يدور مفهوم الدين على الاعتقاد بوجود كائنات قوية، لها قدرة فوق بشرية، وفوق طبيعية، يدركها البشر، ويتوجب عليهم إقامة علاقات معها، لينالوا السرور والرضى الكفيلين بملء جزء من المساحة الروحية الخاوية لديهم، وخلق حالة إيمانية تمنحهم الطمأنينة، وتشعرهم بنوع من التوازن النفسي المشهود. وقد تبلور هذا الفهم خلال مراحل التاريخ المتعاقبة، على شكل أنواع مختلفة من العقائد، والعبادات، ومفاهيم، ومنظومات السلوك والقيم والأخلاق، ومؤسسات قامت على حسن تنفيذ الضوابط الدينية الموضوعة.