مكتبة الهيئة »

  • حكايات حارات شامية - القسم١

    إن خيرات الشام تتجلى بمياهها العذبة, وفعلاً ماأطيب مياه الشام, وخاصة عندما أشطف أرض الدار, أشتهيها وأشرب من النربيش « أي الخرطوم » ذاك الطعم الرائع المنعش, لاأخفيك عزيزي القارئ أنه جدير بالتغني به. ولاأكتفي بذلك! فإن دمشق هي أقدم المدن التاريخية العامرة على الإطلاق. فكنا نرسم الحارات والأقواس الموجودة بها, وأبواب دمشق المشهورة. فمثلاً كانت أسقف بعض الحارات قليلة الارتفاع, ومنها المنخفض جداً إذ يجعلنا ننحني عند المشي تحته, كما الحارة التي تتقدم بيت جدي في المناخلية. ...

    إقرأ المزيد

  • عادل أبو شنب - حكواتي الشام

    غيَّب الموت، مساء الأحد ( ٢٧ / ٥/ ٢٠١٢ م ) الأديب والكاتب المسرحي الناقد عادل أبو شنب ( ١٩٣١ – ٢٠١٢ م). هذا الإنسان اللطيف المحب الذي كان ينشر الفرح والحبور حوله، ويسترسل بالحديث عن دمشق وعاداتها وحكايات أهل الفن والأدب، ويجمع الناس حوله في مقهى الروضة، ينعش الذاكرة عن أقوال و أفعال وسلوكيات وعادات وبيوت ونساء بالملايات، ورجال بالقنابيز والشراويل والزكرتية والعراضات..دمشق التي لم تغب عن أحاديثه يوماً، غادرها إلى مقبرة « ضاحية قدسيا » حيث لم تجد له أسرته قبراً لا في «باب صغير » ولا في «الدحداح ..» عادل...

    إقرأ المزيد

  • في العرس الشامي

    هذا الكتاب ... تميّزت الحياة الاجتماعية بمدينة دمشق خلال العقدين الثالث والرابع من القرن العشرين، بسمات وعلاقات وأفكار وممارسات انطبعت بها حياة الناس.. وقد تمثّل ذلك في سلوكهم من توادّ وتراحم وتعاضد. وهذا الكتاب يرصد الحياة الاجتماعية خلال هذين العقدين من القرن العشرين في إطار من السلوك المطبوع بالعادات والتقاليد.. ويوصّل المثل التي تواضع عليها الناس وموقفهم من الأرزاء التي تفرق وتزرع التشرذم.. كما يقدم صوراً معاشة لأصدق ما كان عليه الناس من تواضع وسلوك وممارسة في إطار الأسرة وتحاب أبنائها وتعايشهم على السرّاء والضراء وبخاصة ما كان في موضوع الخطبة والزواج، بالبحث...

    إقرأ المزيد

  • البحر الثالث الأغاني الريفية الساحلية

    ثمرة جهد وعناء كبيرين خلال سنوات كان هذا الكتاب (البحر الثالث) وهو يشتمل على عدد كثير من أغاني الساحل وريفه، عملت المؤلفة على جمعه ولملمته من أفواه كبار السن. وقضت وقتاً لا يستهان به حتى حصلت على هذا التراث الثري والغني، واستطاعت تحليله، واستبطان أعماقه ورؤية أبعاده بعين ثاقبة، وحس نافذ، وبمحبة عالية لألحانه بل وبتلبس تلك الألحان والأنغام والإيقاعات وإضافة لمسات إنسانية تحملها هي إلى إنسانية وسمو تلك الأغاني. هذه الأغاني الموجودة في الكتاب ما كان لها لتظهر لولا دأب زميلتنا الكاتبة فريال سليمة الشويكي. بل لربما تعرضت تلك الأغنيات للضياع، والفقد،...

    إقرأ المزيد

  • تراث منطقة صافيتا والساحل السوري

    إن الأدوات والآلات وبعض الأشياء التي كان يستخدمها الفلاح انقرضت واندثرت, ولم تعد موجودة ولما أصبحت الآن من التراث, لذا كان لا بد من تثبيتها في ذاكرة الأجيال الجديدة, تواصلاً مع الماضي الذي هو تاريخ كل أمة والمعبر عن حضارتها وشخصيتها. منشورات الهيئة العامة السورية للكتاب وزارة الثقافة - دمشق ٢٠١٢م سعر النسخة ١٩٠ ل.س أو مايعادلها ...

    إقرأ المزيد

  • من العادات والتقاليد في جبل العرب

    في هذا الكتاب يرصد المؤلف كل ما يرافق الموت والمآتم من طقوسٍ في محافظة جبل العرب (السويداء) ابتداءً من النعي مروراً بالعزاء والنواح والندب والأشعار ، ويردّ الكثير من هذه الطقوس إلى عادات العرب في الجاهلية وصدر الإسلام ، بل يذهب أبعد من ذلك حين يرى أن بعضها قادم من طقوس الموت عند الشعوب السورية القديمة وشعوب ما بين النهرين، ويثبت البكائيات التي يجمعها من قرى المحافظة وبعض قرى جبل الشيخ كما وصلته على ألسنة النائحات والنادبات وغيرهن، دون تحريفٍ أو إعمال ٍ لمسبار الانتقاء والحذف انطلاقاً من هذه المواد إنما تعود إلى...

    إقرأ المزيد

  • عادات ومعتقدات في محافظة حمص

    كتاب يتناول بعض جوانب التراث الشعبي في مدينة حمص وريفها فيما يتعلق بالعادات والتقاليد التي اندثر بعضها ولازال بعضها الآخر يجاهد في البقاء كمظاهر العرس الشعبي واحتفالات الأعياد الدينية والشعبية وختمة القرآن الكريم وطقوس الاستحمام في حمامات السوق والعادات المتعلقة بالمأكل والمشرب ووسائل التسلية وصبحيات النساء ومظاهر الطرافة والنكتة التي اشتُهرت بها هذه المدينة عبر العصور، كما يتناول الكتاب بعض المعتقدات اليومية المتعلقة بالتشاؤم والسحر والخرافة وأساليب تخويف الأطفال في التراث الشعبي واعتقادات الحجر، وتلك المتعلقة بزيارة أضرحة الصحابة ومقامات الأولياء وعادات تقديم النذور والقرابين والحضور الرمزي لشخصية الخضر (عليه السلام)...

    إقرأ المزيد

  • من عَبَق التراث

    فيه رصد لحياة وعادات أجدادنا الذين سكنوا منطقة جبال الساحل السوري منذ أقدم العصور وحتى الآن، عبر اقتفاء آثارهم وتراثهم، في المأكل، والمشرب، والملبس، والعمل، والمعتقدات، والثقافة، والأفراح في الأعراس والأعياد... وغيرها. محدّداً تاريخ الانقلاب الحقيقي الذي نقلهم من حال إلى حال، في المسكن، والتعليم، والوظيفة...الخ. ممسكاً بكثير من اللحظات الهامة قبل هروبها كغيرها. متخذاً من ضيعتي (بلدة الدالية) في ريف منطقة جبلة بمحافظة اللاذقية، أنموذجاً... وقد أوردت كثيراً من الحكايا والحوارات، في مناسبات متعددة، يتهيأ لقارئها أنها ذكريات شخصية قد جرت وقائعها معي فعلاً، بينما هي بالحقيقة نماذج من أساليب التعامل...

    إقرأ المزيد

  • المسـكن في التراث الشعبي الشفاهي

    منذ أن وجد الإنسان على الأرض في الأزمان الغابرة، بدأ بالبحث عن مأوى يقيه الحر والبرد، وغائلات الطبيعة مثل العواصف والرياح الشديدة، والسيول، يقيه شر الوحوش كلها، وأذى أخيه الإنسان. وما البيت الذي نسكنه الآن إلا نتيجة تطورات كثيرة طرأت على المسكن، وأضافت إليه في كل مرة شيئاً جديداً لتأمين راحة الناس، وتأمين جميع حوائجهم اليومية. وفي عمر الإنسان الأول، آوى إلى ظلّ شجرة كثيفة، وظلّ صخرة مرتفعة، ثم تطور الأمر بمرور الزمن، واكتشف الكهوف الطبيعية واتخذ منها مسكناً، وصار يوسعها، ويحسن من شأنها، وباستمرار التطور بدأ يحفر في الصخر الكهوف الصنعية،...

    إقرأ المزيد

  • السيران الدمشقي

    السيران الشعبي الدمشقي هو لغة من لغات فرح الدماشقة المتنوعة, لغة تستعاد سنوياً في الربيع خاصة وفي الصيف عامة مع عودة الطبيعة وسريان (الماوية) بعد غيبة شتائية طويلة. السيران طقس من طقوس الخصب العميقة التي تتجلى بالتأمل والرقص والغناء واللعب وبكل ما يبدعه الإنسان لهذا اليوم. وهو يعني من جملة ما يعنيه القيام من نوم عميق لمتابعة اكتشاف روعة الحياة وفرحها. ...

    إقرأ المزيد