مكتبة الهيئة »

  • التنمية اللغوية طريق إلى المعاصرة

    ما تعنيه التنمية اللغوية زيادة الثروة اللفظية للغة، وتجديد أساليب التعبير البياني والعلمي فيها، وهي مما لا تستغني عنه أنواع التنميات الأخرى التي يقوم عليها التقدم في العصر الحديث، في ميادين العلم والاقتصاد والثقافة؛ لأن اللغة هي الحامل اللساني لها جميعاً. وللإسهام في التدليل على قدرة العربية على النماء والتطور للوفاء بمتطلَّبات التعبير عن معاصرة فاعلة ومنتجة كان هذا البحث. ...

    إقرأ المزيد

  • القصيدة العربية (تذوق وتحليل)

    في قراءة تذوقيَّة تحليلية موسّعة يتناول الباحث الأستاذ الدكتور عبد الكريم محمد حسين قصائد قديمة ومعاصرة كاشفاً عن أسباب اختياره لكلِّ قصيدة من القصائد الاثنتي عشرة المدروسة، فيحدِّثك عن مناسبتها، ويورد آراء الباحثين السابقين، ويناقشها مناقشة وافية، قد يوافقهم، أو يخالفهم الرأي موضحاً أسباب ذلك، ثمَّ ينطلق إلى موقفه النقديِّ الجديد الذي يحلِّل من خلاله القصيدة لغةً ووزناً، ألفاظاً وصياغة في إمتاع للقارئ وزيادة معرفة شائقة ومفيدة. ...

    إقرأ المزيد

  • الترجمة المشوهة وفوضى المصطلح اللساني

    يسير هذا الكُتَيِّبُ في مسارين اثنين:  الأول: نظري فرش مسائل الترجمة وقضاياها،ومستوياتها، محاولاً تبين سبل الارتقاء بها،وعارضًا نماذج من المثالب التركيبية والدلالية التي  غصت بها ترجمات وقف عليها المؤلِّف. الثاني: تطبيقي كشف عن أثر الترجمات الفردية الارتجالية غير المنظمة في إيجاد فوضى مصطلحية على مستوى علم واحد من العلوم هو اللسانيات، فكان لهذا العلم في مستوى التسمية فحسب أكثر من عشرين مصطلحاً مترجمًا! ...

    إقرأ المزيد

  • لماذا يغرد طائر القفص؟

    - لم يكن أمامنا إلا أن نكون خادمات ومزارعين، غسالات صحون وعمالاً يدويين، وأي شيء أرفع نطمح إليه هو نوع من المسخرة والوقاحة. - حينذاك تمنيت لو أن أبراهام لينكولن اغتيل قبل التوقيع على إعلان التحرير، وكريستوف كولومبس غرق في سانتا ماريا. - لقد كان شيئاً فظيعاً أـن تكون زنجياً لا تمتلك حياتك. كما كان شيئاً وحشياً أن تكون فتياً، تدربت قبل على أن تجلس بهدوء وتصغي لاتهامات موجهة ضد لونك من دون أن تتاح لك أية فرصة للدفاع عن نفسك. في تلك اللحظة فكرت أن علينا كلنا أن نموت، وبودي لو أرانا كلنا هرماً من اللحم البشري، الناس البيض في الأسفل،...

    إقرأ المزيد

  • المشروع الوطني للترجمة... الخطة التنفيذية لعام ٢٠١٨

    ...

    إقرأ المزيد

  • دراسات في اللسانيات التطبيقية

    يقدم الكتاب عدداً من القضايا اللسانية التطبيقية، فيتوقف عند دلالات لفظة الماء في القرآن الكريم، والتعبير عن المحظور في اللغة العربية، وضمائر المتكلّم في المعلّقات في ضوء اللغويّات الاجتماعية, والتنغيم وأثره في توجيه الدلالة، وكتب (فعلت وأفعلت) في التراث العربي، معتمداً أسلوباً علمياً وتحليلياً جذّاباً، يحقق الفائدة والمتعة معاً. إنَّ الغاية الأسمى التي تهدف إليها هذه الدراسات هي ضرورة التفات الدراسات اللغوية المعاصرة إلى التطبيق، وعدم الاكتفاء بالتنظير، كذلك كان من ضمن غاياتها لفت الانتباه إلى كثير من الظواهر والقضايا اللغوية التي ما زالت بحاجة إلى درس وتمحيص, وتقديم الرؤى الجديدة من خلال الاستفادة مما طُرح في اللسانيات الحديثة من...

    إقرأ المزيد

  • حكايات دمشقية

    تناول هذا الكتاب الحكايات الشعبية التي تقدّم للكبار في السهرات الدمشقية، حتى أواسط العقد الرابع من القرن العشرين. وقد استُقيت هذه الحكايات من ما كنّا نسمع من جدّاتنا ومن جايلهنَّ. في ذلك الحين. وقدمت لذلك بدراسة عن الأدب الشعبي ومضمونه وأبعاده ومراميه، وخلصت إلى الحكاية الشعبية ومحاولات دراستها.. ثم انتقلت إلى حكاياتنا الشعبية من حيث موضوعاتها وطابعها والتصاقها بالواقع المعاش، وموقعها من المرأة والأسرة، وحاولت إيجاد رابط يجمع بينها، فكان منها ما يتعلق بالمرأة والرجل، وما يتعلق بالكنة والحماة. وما كان يستمدّ موضوعاته من الحياة.. فضلاً عن الجانب المتعلّق بمقدمات (دهاليز) الحكايات. وقد أردت أن يكون هذا الكتاب على طريق جمع...

    إقرأ المزيد

  • فاخر عاقل

    فاخر عاقل كما جاء في الكتاب هو أول سوري نال شهادة الدكتوراه في علم النفس وهو أكثر العلماء العرب شهرة في هذا المجال، فقد ترك بصمات لا تمحى في علم النفس والتربية , تعرفه جامعات الوطن العربي والعالم باحثاً وعالماً ومترجماً لأهم الكتب في التربية التي صدرت في العالم .ويضيف مؤلف الكتاب إنه كان واحداً من طلابه في كلية التربية - مرحلة الدراسات العليا، و وقد جمعتهما صداقة وطيدة فيما بعد حين ارتحل فاخر عاقل الى حلب - دار السعادة، وهناك التقاه المؤلف أكثر من مرة وحاوره، وعاد فاخر عاقل للكتابة في الصحافة السورية ( جريدة الثورة )، ولاقت الزوايا...

    إقرأ المزيد

  • الفن إبداع.. في سره الأعلى يكتب الوجود

    أردت لهذا الكتاب أن يكون سجلاً وشهادة لأيام ائتلقت بأمجاد الإبداع التي احتضنها باهتمام بالغ الكبير الراحل حافظ الأسد، كي تبقى في ذاكرة الأجيال التي لم تعشها، واقعاً بهياً، ورمزاً لإحياء حضاري فريد.في تلك المرحلة كان من حقنا أن نقول: رئيسنا حافظ الأسد بطل ذو شأن كبير بمنطلقه القومي والعروبي وشجاعته الباسلة، وعزيمته الصامدة وفكره الخلّاق، وثقافته الباهرة..كما صار لنا أن نقول اليوم، والأحداث تتكشف عن خيانات أليمة في وطننا العربي: إن الرئيس بشار الأسد قائد متفرد، وبلا نظير، لأنه وحده ، من بين حكام أمتنا، يقف سوراً شامخاً يصد كل أشكال العدوان، وكل المناورات والمؤامرات والانحرافات والخيانات، لا ينزاح...

    إقرأ المزيد