مكتبة الهيئة »  تراث »

  • عمر بن عبد العزيز

    تختلف الشَّخصيات فيما بينها إذا أردت الحديث عنها أو عن عظمتها، فالعظمة تنبع من تقبُّل النَّاس لتلكم الشخصية أو لغيرها، أو تبعاً لما قدمته هذه الشخصية من خير عميم أفاد القاصي والداني، وحمل العاجز وشدَّ من أزر السَّليم، فكانت رحلة حياة تلكم الشخصية مزيج أملٍ دائمٍ ومحطَّ أنظار متألقٍ يُبْهَرُ المرءُ بها وبما تقدمه للنّاسِ كافة فيغدو المرء متشوقاً للحظة لقاء معها، لينهل من معينها، ويطبِّقَ ما يستطيع من مآثرها وأفعالها على نفسه وغيره.   هذه هي الحال مع شخصية اليوم من سلسلة العظماء الذين بنوا مَجْدَ هذه الأمة وأعلوا ذكرها، إذ كان منهم الخليفة الرَّاشدي الخَامِسُ...

    إقرأ المزيد

  • فنُّ الهُجَيْني في الغناء البدوي

    حظي الهُجيني بشعبية منقطعة النظير بين فنون الغناء الشعبي، وحقق انتشاراً واسعاً في دائرة واسعة تترامى من أعماق الجزيرة العربية إلى أعماق بلاد الشام والعراق، فتغنى به الرجال والنساء من مختلف الفئات والأعمار، فقد شدا به الشعراء والمغنون في الدواوين، والمضافات ليطرب الكبار والصغار في سهراتهم، وجلسات أنسهم، ولهج به الرعيان في براريهم ليؤنس وحدتهم، وليبثوا عبره مشاعرهم، وردده المسافرون ليخفِّفَ عنهم عناء السفر، ويبعثَ النشاط في إبلهم، كما وجدت فيه النساء إطاراً فنياً مثالياً للبوح عما يجيش من مشاعر، وما يعترض من هموم الحياة. كتاب فنُّ الهُجَيْني صدر حديثاً عن الهيئة العامة السورية للكتاب ...

    إقرأ المزيد

  • الألوان في التراث الشعبي الشفاهي

    طوال مسيرة الإنسان الزمنية عبر تاريخه خلال كل الحقب التاريخية والتي كان أطولها حقبة المشاعية البدائية. رافق اللون تراثنا الشعبي -الفولكلور- في شقيه الشعبي الشفاهي غير المادي، والمادي. وحمل هذا التراث المتنوع تنوعاً غزيراً، الألوان في كل تفرعاتها وتبايناتها. وكانت شعلتها الملتهبة التي دخلت إلى وجداننا وذاكراتنا في شعورنا وإحساساتنا. والتي سبرت بها وهيأت دلالاتها، ونظمت علاقاتها مع الأشياء، هي واحدة من الثيمات التي دوّنت تاريخ هذا الالتصاق بين الإنسان وبينها ضمن مناخات هذا التراث ورافقنا اللون في كل سلوكياتنا اليومية التي نحرص عليها. الأشياء التي نراها. والتي يتطور تأثرنا بها من زمن إلى زمن، ومن جيل إلى...

    إقرأ المزيد

  • مختارات من كتاب ثمرات الأوراق

    كنز يفْتَح الأديب محمد حسن العلي أغلاق خزائنه، فيهب ابن حجة الحموي من رقاده ويعيد نبضه ويطلق لسانه... يقتطف من ثـمرات الأوراق أينعها، ومن الرويّة أحسنها وأجودها وألطفها وأغربها، ومن الفضيلة أغزرها، ومن الألفاظ أشرفها، فكان أميناً في نقلها، حكيماً في انتقائها وتداولها؛ من ألسنة الرواة وأفواه النقل... وبأبعد درجات العلم مراماً اشتمل، وبإعمال الفكر اكتمل... يتغلغل في الفؤاد لحسن سبكه ودقة نسجه ورقة صياغته... تطرب الأذن لتلاوته، وتدمن العين على قراءته، ويُغرس في النفس لطلاوة مفرداته... كتاب مختارات من كتاب ثمرات الأوراق صدر حديثاً عن الهيئة العامة السورية للكتاب ...

    إقرأ المزيد

  • فنُّ السّخرية عند الجاحظ

    يُعدّ فن السخرية في الأدب من الموضوعات الطريفة التييروّح بها الأديب عن نفسه وعن مجتمعه. وغرضه من ذلك هوالنقد أولاً والإ ضحاك ثانياً. والساخر يكون متعالياً بنفسه ولايأبه بمن حوله، فقد يسخر من المجتمع أو من أحد أفراده،بسبب حقده على المجتمع لحرمانٍ أصابه أو عيبٍ خلقي واكبه،أو بسبب مشاحنة وبغضاء بينه وبين الشخص الذي يسخر منه،وربما يكون الساخر مغروراً بنفسه ومعجباً بذاته ولا يروق له مافي المجتمع من عادات وتقاليد، فيلجأ إلى السخرية مما يراه،وقد لا يكون للساخر دافع شخصي معين يحرّضه على السخرية،بل تكون سجيته مهيأة على الدوام للسخرية والتعريض بغيرهوإغاظة من حوله. كتاب فنُّ السّخرية...

    إقرأ المزيد

  • في الأدب الشّعبي..أغانٍ وزلاغيط

    الأدب الشعبي تعبير شفاهي عن وجدان الشعب، بما يضمّ من عناصر ثقافية تساير الجماعة في تطورها، ومسايرتها لحياة أفرادها، في سلوكهم وعلاقاتهم ومعتقدهم وتطلّعاتهم، فهو يمثّل جانباً من روح الشعب، بتعبيره العفوي عمّا تنطوي عليه الجماعة من مشاعر تجاه الحياة، وهو في مضمونه حصيلة لحياة عريقة عاشها شعب مرّت عليه حضارات متنوعة. كما أنّه يعبّر عن الحياة الاجتماعية وتطورها خلال مراحل مختلفة فهو تراث جامع يستطيع الباحث من خلاله تشخيص العادات والسلوك والمعتقدات وعلاقات الأفراد. كتاب في الأدب الشّعبي..أغانٍ وزلاغيط صدر حديثاً عن الهيئة العامة السورية للكتاب ...

    إقرأ المزيد

  • أبو فراس الحمداني

    الحمدانيون عرب صميمون، نشؤوا في ديار ربيعة ومضر من أرض الجزيرة الفراتية وهـي سهـول الضفة الشرقيّة لنهـر الفرات، من أمهـات مدنهـا، الرقة، وحرّان، ورأس العين، ونصيبين. ومن الجزيرة الفراتية انتقلوا إلى الموصل وإلى حلب، حيث أسسوا في كل منهـا دولة تحت نفوذ الخلفاء العباسيين الاسمي في بغداد والمتغلبين الترك والفرس في العراق ثم تحت نفوذ حكام مصر الفاطميين. كتاب أبو فراس الحمداني صدر حديثاً عن الهيئة العامة السورية للكتاب ...

    إقرأ المزيد

  • الدارس في تاريخ المدارس

    يتحدث هذا الكتاب الذي بين أيدينا عن عصر ذهبي مرَّ على مدينة دمشق، فكساها حلة العلم والأدب، وزيَّنها بمئات المراكز العلمية، فصارت قبلة للراغبين في تحصيل العلم والمعرفة، ومطمعاً للعلماء الساعين للتدريس وللرحلة العلمية، فهو أهم كتاب يبسط لنا النهضة العلمية في دمشق خلال خمسة قرون، ويصف لنا تسابق أبنائها في إنشاء دور العلم والمعاهد والمؤسسات الخيرية، وقد استهلك مؤلِفه عُمُرَه في كتابته وترتيبه والزيادة عليه. ...

    إقرأ المزيد

  • ديوان عروة بن حزام

    يتراوح شعر عروة بن حزام بين القصيدة والمقطعة والنتقة، وصل عددها إلى سبع، وسبكها على ستة أحرف من الروي هي: (الهمزة والباء والضاد واللام والنون والياء). ويبلغ عدد الأبيات فيها مئة وخمسة وتسعين بيتاً هي كل ما وصلنا من شعره حسب المصادر التراثية المتوافرة. ...

    إقرأ المزيد

  • التراث الأثري السوري

    أثبتت الكشوف الأثرية التي تحققت خلال العقود الأخيرة، أمرين هامين: الأول أن هذه المنطقة التي تسمى عند العرب (بلاد الشام) تعتبر من أقدم مناطق العالم حضارة، وأن هذه الحضارة مترابطة عضوياً على الامتداد الجغرافي ومتكاملة. والأمر الثاني أن هذه البلاد تحمل بعداً سياسياً دولياً واسعاً لا يقاس بحجمها، إذ إن موقعها بين قارات ثلاث مازال ذو أهمية استراتيجية وتجارية عالمية، ولقد برزت هذه الأهمية تاريخياً منذ نشاط  طريق الحرير الذي يبدأ من الصين مروراً بسواحلنا على البحر الأبيض المتوسط باتجاه الغرب أو باتجاه جنوب سورية، عبر تدمر وحلب، وكانتا من المراكز الهامة في هذا الطريق. ...

    إقرأ المزيد