مكتبة الهيئة »  الكتاب الإلكتروني »

شجرةٌ تحلمُ بالطَّيران... مختارات من الشِّعر الصِّيني في القرنِ العشرين

من حين إلى آخر تطالعنا أقلام من هنا وهناك بفكرة أن الشعر لا يترجم لأسباب مختلفة.

لكن المترجمين لم يتوقفوا عن ترجمة الشعر، وكانت لترجماتهم تأثيرات في شعر أممهم في المعنى والمبنى، ووجدت تلك الترجمات طريقها إلى القراء ونالت إعجابهم. كما لو أن روح الشعر تنتقل بقليل من الجهد من لغة إلى أخرى ربما لأن روح الشعر متأصلة في نفوس الناس، هي تكمل النقص الذي يعتور الشكل بين اللغات، وهي تخلق إيقاعاً جوانيّاً لدى القارئ تجعله يحس بنبض القصيدة من دون إيقاع مسموع.

يوحي بعضهم أن يترجم الشعر شاعر عساه أن يعوضه ما يفوته من طلاوة وبيان. ربما من حظ القارئ وحظ هذه المجموعة من الشعر الصيني الحديث والمعاصر أنها وقعت بين يدي شاعر نترك للقارئ أن يستمتع ويحكم على صحة الفكرة الرصينة.

بقلم: مجموعة من الشعراء

ترجمة: جهاد عارف الأحمدية

تاريخ الإصدار: ٢٠١٩

تصنيف 2.86/5 (57.14%) (105 أصوات)

هل ترغب في التعليق؟