المقالات

الصفحة السابقة »

هيَّا كي نزرعَها!

بقلم: يعرب العجيب

سنُعمِّرُ بالحُــبِّ الـــــدَّارا           وسنَزرَعُ فيها الأشجــــارا

ومعاً يا صَحْبِي نسقيهـــــا          نرعاهــــا دَوْماً نُعطِيهــــا

كي تكبرَ ليلاً ونَهارا

***

لا أجمَلَ مِن هــذي الشَّجَرَةْ          تتمايَلُ في بلــــــدي نَضِرَةْ

نأكُلُ منهــــــا أشْهَى ثَمَرَةْ         فصغـــــاراً نَصْفُو وكِبارا

***

معَهـا تزدانُ السَّـــــاحاتُ        وتَطِيبُ لديها الأوقـــــاتُ

تحلُو الصُّحْبَةُ والجَلَســـاتُ       أُنْســـاً، أفراحـــــاً، أنوارا

***

هيَّا هيَّـا كي نــــــــزرَعَها           معَنــــا تَنْمُو، نَنْمُو معَها

حاذِرْ حـــــاذِرْ أنْ تقطَعَها       أو تُشعِلَ في الغــــــابةِ نارا

***

هذي يدُنا، مُـــــدُّوا يدَكُمْ          نبني غدَنـــا، نبني غدَكُمْ

هاتُوا يا صَحْبُ سَواعِدَكُمْ           لِنُعمِّرَ بالحُــــــبِّ الدَّارا

تاريخ الإصدار: ٢٠١٦

هل ترغب في التعليق؟

 
تصنيف 2.48/5 (49.63%) (27 أصوات)
مرات التحميل [ 0 ]
مرات المشاهدة ( 74 )