المقالات

الصفحة السابقة »

الروبوت في التراث العلمي العربي

بقلم: د.أشرف صالح محمد

 

 

ليس غريباً أن يندهش القارئ العربي من عنوان المقال، فقد دأبت برامجنا التعليمية على ربط التراث العربي بالأدب والتاريخ وعلوم الدين، وأصبح العلم والتكنولوجيا مقرونين في أذهاننا بالحضارة الغربية فقط، وقد أدى هذا الجهل بجانب مهم وأساسي من الحضارة العربية وهو الحضارة العلمية والتكنولوجية إلى تقوية الشعور السلبي نحو الماضي وإهمال جزء مهم من تاريخ الإنسانية. فإذا ذُكر الروبوت يتبادر إلى الذهن فوراً الحضارة الغربية، لكن الحق أن الروبوت له أصل في حضارتنا تحت مسمى الآلات والدمى ذاتية الحركة

 

ضمن «عِلم الْحِيَل»، مما يعني أننا في حاجة إلى إبراز تاريخ التقنية الإسلامية لاسيما في ظل المزاعم الخاطئة لأصحاب الحضارات الغربية في العصر الحديث حول تطور التكنولوجيا، ونظرتهم إليها على أنها غربية، لتبدو وكأنها من صنعهم، مُتعمدين بذلك إغفال الدور العربي الإسلامي في تاريخ التقنية وتطورها على الرغم من أهميته.

فكرة الروبوت

ظهرت فكرة الإنسان الآلي في الحضارة الغربية سنة ..... كامل المقالة

هل ترغب في التعليق؟

 
تصنيف 1.67/5 (33.33%) (15 أصوات)
مرات التحميل [ 0 ]
مرات المشاهدة ( 20 )